U3F1ZWV6ZTkwNzgxNjgxMTBfQWN0aXZhdGlvbjEwMjg0MzEyMjQ0Nw==
recent
أخبار ساخنة

شرح نص النسور منهج جديد ثانويه عامه 2016 الأسطوره محمد السخاوى س&ج

شرح نص النسور منهج جديد ثانويه عامه 2016 الأسطوره محمد السخاوى س&ج







ســـ & جـــ

السؤال الأول : -

النُّسـُورُ الطَّليـِقـَةُ هَائِمـــــةٌ
فـــي الـفَـضَــــــــــاءِ الـــرَّمَـــــــــــادِىِّ
تــَرْصُـــــــــــــــــدُ مــَــوقْــعِـــهـــــــــــَا
فـــــــــي أعَـــالـــــــــــــــىِ الجِـبـَــــــالْ
إِنَّـهـــا تَتــــَذَكـّـَرُ شَـــــكـْلَ السُّـــــهُــــولِ
بـــخُــــضـــــــــــــــــــْرِتًــــهَـــــــــــــــاَ
بــتــــــــَدفُّـــــــــــــقِ غـــــــــُدْرَانــهــــَا
والأرَانِـــــــــــب تــــــَقـــــــــــْفـــــــــــزُ
فـــــي الـعُـــشْــــبِ مــثـــــــلَ الـَّـــــــلآلْ
تَتـــَذَكـّــَر والجـــــوعُ يحــرقُ أحشْــاَءَهَـا
فُــتـســـدَّدُ نـَظـْرَتـَهَـــــا لـلـمـُحَـــــــــــال
تَـتـَعَــــــالــــــــَى تــحـــلَّــــــــقُ مـثـــــلَ
الــشـــــــــمــــــــــوسِ الــتـــــــــــــــي
أفْـــلـــَتَــــتْ مِـّـــــن مَــــــــدَارَاتـِهـــــــَا
يُــصبـــــــح الأُفـــــقُ مِلْـكًـــــــا لَـهــــــَا
والــنُّــجُــــــــــــوم مــَنَــــــارَاتـِهـــــــــَا
والـــخــُــــلـُـــــــــودُ احــْتــِـــمــــــــــالْ
عِنْـــدَهَــــــا تــأْخُـــــــــذُ الـكبــــــِرْيـــَاءُ
الـتـــــــي قَـــــتـــَلَــــــتْ جــــَوعـَهَــــــا
تـَـــتـَــمــــــــــدَّدُ ........ تـنــســــــــــى
تُـــــــــــــــرَابَ الـــسّــــُــــهُـــــــــــــولِ
اخــضـــــــــــــــرارَ الحـــــُقُـــــــــــــول
انْــبــسـَـــــــــــــــــاط الـــــرمَـــــــــــالْ


أ- هات فى جمل من تعبيرك : مقابل " الطليقة " ومفرد " غدران " ومرادف "    
  هائمة " وجمع " الأفق "
ب- تتحدث الفقرة السابقة عن اتجاه بشرى حيتنا المعاصرة . وضحه

جـ- لغة الشاعر إيحائية . دلل من الفقرة السابقة 
د – انتابت الشاعر أحاسيس صادقة ما هى ؟ مدللا على صدقها .
هـ- استعان الشاعر بالخيال الكلى . وضح ذاكرا أجزاء الصورة وخطوطها 
و – هات من الفقرة صورة بيانية تتفق وعاطفة الشاعر 
ز – علل :  * إيثار الشاعر للأسلوب الخبرى فى الفقرة السابقة 
 * استخدام الشاعر لصيغة الجمع فى قوله : النسور ، الأرانب وغيرها 
 * تكرار الشاعر لكلمتى : السهول ، خضرة
 * استخدام الجملة الاسمية فة قوله النسور الطليقة هائمة فى الفضاء

الإجابة

( أ ) المقيدة والسجينة – غدير – سادرة – الآفاق 
(ب) الاتجاه البشرى هنا يستند إلى الكبرياء والحرية والطموح والسمو والارتفاع عن المطالب الهينة فى الحياة والتطلع إلى ما هو أبقى وأخلد وتقتل فى نفسها الجوع ومطالب الحياة السهلة
(جـ) لغة الشاعر إيحائية بدليل استخدامه لكلمة النسور بما توجيه من قوة وقدرة على بعد النظر والتحليق المرتفع وقد استخدامها للإشارة إلى الطامحين الأحرار الذين يتصفون بكل ما سبق وقد استخدم كلمات تناسب الإيحاء والحرية مثال الأفق والفضاء الرمادى والطليق والنجوم والشموس وهاماتها وذرا وغيرها كما استخدم كلمة الأرانب لتوحى بالخمول والضعف والخوف والفزع الشديد وحب الطعام على ما سواه فى إشارة إلى الجبناء الضعفاء الحريصين على الحياة .
( د ) الإعجاب بالطموح وتقدير الطامحين وقد تجلت تلك المشاعر فى الألفاظ التي تقدر الطموح والطامحين الذين وصفهم بالنسور وكذلك الصور الخيالية التي جاءت صدى لتلك العاطفة ومن وحيها مثال ذلك تتعالى مثل الشموس كما تجلب فى الأساليب الخبرية التي تفيد التقرير وأن ما ذكره عن الطامحين حقائق لا يرقى إليها الشك أما الموسقى فقد جاءت صدى لتلك العاطفة وإبراز لها 
(هـ) الفقرة تصور حياة النابهين الذين ينشغلون بالوصول إلى القمة والخلود عن سفاسف الحياة وأمورها التافهة 
أجزاء الصور : النسور – الفضاء – الجبال – النجوم – الأرانب – السهول الخضراء 
أطراف الصور : صوت تمثل فى تتذكر – تنسى   الون فى : خضراء – الشموس   – النجوم – الرمادى   الحركة فى : يتدفق – تتعالى – أفلتت – قتلت 
وقد تعاونت الصورة بأجزائها وأطرافها وصورها الجزئية فى أى أن تعكس عاطفة الإعجاب بالطموح لدى الشاعر
( و ) الجوع يحرق أحشاءها : استعارة مكنية تجسم الجوع نارا تحرق أحشاء النسور مما يظهر كبرياءها وانشغالها بالطموح عما سواه من هينات الحياة
* النسور : استعارة تصريحيه حيث شبه الطامحين بالنسور   
( ز ) * الأسلوب الخبرى لتقرير وأن ما ذكره حقائق لا يرقى إليها الشك
* الجمع لأنه يبحث أمرا من أمور الإنسانية فى عصرنا وقد عبر بالجمع فى 
    مجالى العظمة والخمول 
* تكرار السهول والخضرة لتأكيد العيش السهل والدعة والخمول لدى الضعفاء 
   الجبناء الذين رمز لهم بالأرانب 
* الجملة الاسمية يفيد ثبات المعنى واستقراره  


السؤال الثانى : 

فــي المـضـيـــق العَـمِـيـــقِ ... الأرانـــب
قابعةٌ في انتظار المصِير الُمدجَّج بِالموْت
تــــــــأْكـــــل أعْشــــــــــَاَبهــَــــا بالفـــِرَار
إلـــــــــــــــى الــــجــــُحـــــــــــــــــــــــــــْر
تـــــــرْجـــــُفُ بالخَـــــوُفِ بيـنَ الظـــــلاَلْ

أ- اختر الصواب مما بين القوسين فيما يأتى : 
* جمع " المصير " : ( المصار – المصارى – المصائر – المصيران )
* مفرد " أعشاب " : ( عشب – عشبة – عشابة – عشيبة )
* معنى " المدجج " : ( المضرج – المسلح – الآتى – المهدد )
* مقابل " ترجف " : ( ترضى – تسر – توزاجه – تثبت )
ب- تتحدث الأسطر السابقة عن موقف بشرى . وضحه 
جـ- لغة الشاعر إيحائية . فما الإيحاء فى قوله " الأرانب " ؟ وما مدى تناسب 
    المضيق العميق ؟
د – هات من الفقرة السابقة صورة بيانية تتفق وعاطفة الشاعر .
هـ- ماذا فى الفقرة السابقة من سمات مدرسة الشعر الحر ؟
و – الشعر الحر لا يعنى الانفصال التام عن التراث . دلل من الفقرة السابقة 
ز – الموسقى صدى العاطفة فى النص . وضح مبينا مصادرها 
ر - ما غرض النص ؟
حـ- ما أوجه الاختلاف بين اللغة التصويرية لدى مدرسة الشعر الحر وغيرها ؟
ط – علل : * استخدام الشاعر السطر الشعرى 
             * عدم اعتماد الشاعر على القافية الموحدة 
              * استخدام الشاعر للفعل المضارع 


الإجابة

( أ ) المصائر – عشب – المسلح – تثبت 
(ب) الموقف البشرى يتمثل فى حياة الدعة والسذاجة والخمول وسد غريزة الجوع والاستسلام للجبن والخوف وتوقع الموت وقد رمز لأصحاب ذلك الاتجاه بالأرانب 
(جـ) الأرانب توحى بالخمول والضعف والجبن والحرص على الحياة وهذه الكلمات تناسب حياة الخمول التي تتصف بها الأرانب فى انتظار المصير وتوحى بالموت أما الفرار وترجف والخوف فتوحى بالجبن والحرص على الحياة والمضيق فيوحى بضيق العيش 
( د ) المصير المدجج بالموت : استعارة مكنية تشخص المصير وتجسم الموت غطاء له مما يتفق مع عاطفة الضيق والتحقير للجبناء الضعفاء
(هـ) اللغة الموحية – الرمز – اللغة التصويرية – الاعتماد على التفعيلة والسطر 
        الشعرى – عدم الالتزام بالقافية – الاعتماد على الموسيقا الداخلية
( و ) التراث يظهر فى قوله : ترجف بالخوف وهى مستوحاة من قوله تعالى : 
        ترجف الراجفة "
( ز ) موسيقا النص : جاءت صدى لعاطفة الإعجاب بالطموح والطامحين والنفور من الخمول والخاملين وقد كانت منابع الموسيقا الداخلية الصور المتحررة والتناسق بين الحروف وإيقاع الكلمات والجمل وصدق العاطفة وأيضا الموسيقا الخارجية النابغة من وحدة التفعيلة وتنوع القوافى الداخلية وفقا للمعانى 
( ر ) الدعوة للطموح
(حـ) فى الشعر الحر الصورة كلية أو ممتدة وغالبا مقترنة بالرمز أما فى الشعر 
    المحافظ فالصورة جزئية فقط 
(طـ) * للارتباط بالمعنى ودفقات الشعور دون حشو أو زيادة
* لأن هذه سمة الشعر الجديد حيث يتخلص من رتابة القافية الموحدة والهروب من أخطاء القافية الموحدة التي كانت تجعل الشاعر يأتى بكلمات لا ضرورة لها بل قد تضر المعانى 
* المضارع للدلالة على التجدد واستمرار الفعل واستحضار الصورة واستقرار الأفعال كأنها صفة مستقرة لصاحبها 


السؤال الثالث : -

الـنـسُّـــــوُر الطَلِـيـَقــتـــــة في الأفــــق
تـَعـــــــــــْرِفُ مـــَصْــــــــرعـَهـــــــ     
والعـُــيُـــــــون التـــــــــي تـَتـَرصَـدَّهـُا    
والــنّـــَضَــــــــــــال الـتـي تـَتـَعَـــاقــَب  
خَــــلْــــــــــــفَ الـــنـــــَّصَـــــــــالْ  …

أ- ضع مرادف " الأفق " و " مصرعها " ومقابل " تترصدها " ومفرد 
 " النصال " فى جمل من تعبيرك 
ب- الطموح له معوقوه واعداؤه دائما . وضح ذلك من خلال المقطع السابق 
جـ- وضح البيان فى المقطع السابق وبين أثره 
د – التأثير بالتراث ظاهر فى المقطع السابق .وضح مبينا الإيحاء فى ذلك 
الإجابة
( أ ) العالية أو السحاب  - النهاية – تهملها - نصل
(ب) في هذا المقطع نرى النسور التي كانت طليقة هائمة في الفضاء الرمادى طليقة في الأفق ،وهى على وعى بما يدبر لها ويحاك ، وبأنها تحت المراقبة ، وفى موطن المهاجمة من الحاقدين عليها . 
(جـ) النسور استعارة تصريحيه حيث حذف المشبه وهو الإنسان الطموح
( د ) النصال التي تتعاقب خلف النصال : توحى باستمرار الضربات المادية والنفسية      والمعنوية الموجهة لفريق الطامحين ، كما توحى بصلابتهم ومقاومتهم وإصرارهم على الصمود . وهذا التعبير مستوحى .

  من قول المتنبى : مصوراً همته العالية في مواجهة الصعاب : 
وكنت إذا أصابتنى سهام   **   تكسرت النصال على النصال

السؤال الرابع : -

الـنـُّــسُــــــــور الطَلِـيقَةُ في الأُفــق
تَـرفــــــُع هـامـاتِهــــــــَا وتحـلــــق 
  تَعْــلـــــــُو وتخـفــِقُ بـالـزَّهــــــــــْوٍ
  لاَ تـَتـَـــذَكــَّرُ خُـصـــرَ الــسُّــهــــــُول 
 بـِخَـــيْـــــــرَاتـِهَـــــــا ... تـَتَـعَــقّـــَبُ
 وَرْدَ الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــذراَ
فـــــي الفـــضـــــــــَاءِ السَّحــيــــقِ
وحُـــــلــــْمَ الــــكـَــمَـــــــــــــــــــالْ

أ- هات فى جمل من تعبيرك : مفرد " هاماتها – الذرا " وجمع " الطليقة " 
 ومقابل " " الزهو – السحيق "
ب- المقطع السابق يمثل المرحلة الأخيرة لرحلة النسور تجاه تحقيق هدفها . وضح 
جـ- هات من المقطع السابق : * صورة بيانية وبين نوعها وأثرها


الإجابة

( أ ) مفرد : هاما – ذروه    جمع : طليقات     مقابل : الازدراء – القريب
(ب) في المقطع الأخير نرى النسور بصفتها الطليقة تزداد اعتزازاً بالنفس وثقة بها رافعة رأسها محلقة في الأفق مهما تبدلت أحوالها بين النجاح والفشل ، بين العلو والانخفاض ، فرحة بكفاحها وإصرارها ، غير ملتفتة إلى الوراء . وهى وإن كانت قد تذكرت أحوال الخاملين البسطاء في السهول من قبل فإنها هنا لا تتذكر أحوالهم ، ولا تلتفت إليهم وتمضى إلى القمة في الفضاء البعيد سعياً إلى تحقيق حلم الكمال . 
(جـ) النسور استعارة تصريحيه حيث حذف المشبه وهو الإنسان الطموح وأثرها التجسيم وإظهار المعنى

الاسمبريد إلكترونيرسالة